السبت، 21 فبراير، 2015

ويبقى الحال؟؟؟


هل كان ما مرينا به حلم .... أم لا ..... أربع سنوات من عدم الكتابة والاكتفاء بمتابعة الأحداث .. ربما لم أجد ما أكتب فيه في خضم هذه الأحداث... وأن ما يُرى هو ما سيُكتب... ربما يرى الكثيرين أنه لا حاجة مما حدث.... ولكن كيف، أفتقد الأيام الأولى منذ بدأنا في هذه الثورة.... أربع سنوات من السكوت والصمت والبعد عن التدوين .

أعود والعود ليس أحمد .... ليس ما كان كما سوف يكون .... وليس ما مضى كما سيأتي..وأعتذر لمتابعي مدونتي المتواضعة عن عدم الكتابة في الوقت الماضي ... وأتمنى أن أستمر في كتابة ما أرى وما أعتقد وما أزيحه عن صدري ....

تنبيه

لتكبير او تصغير الصفحه حتى لا تؤذي العين


اضغط على (+)+ctrl لكبير الصفحه

(-)+ctrl لتصغير الصفحه